Mosaique FM

هيئة الانتخابات تراسل رئاسة الجمهوريّة حول الرزنامة الانتخابية

هيئة الانتخابات تراسل رئاسة الجمهوريّة حول الرزنامة الانتخابية

أكّد عضو الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، محمد التليلي منصري، أنّ مجلس الهيئة المجتمع يوم 13 ماي 2022، قدّم أربعة مقترحات بخصوص الرزنامة الانتخابيّة في مراسلة رسميّة وجّهها لرئيس الدولة قيس سعيّد، منذ 5 أيّام (يوم الجمعة الماضي)، حتى يتمّ على ضوئها إصدار المرسوم الخاص بتنقيح قانون الانتخابات والاستفتاء.

وأضاف قوله: "مازلنا ننتظر تفاعل رئاسة الجمهوريّة لكي تتمكّن الهيئة من تسجيل النّاخبين وإجراء كامل مسار العمليّة الانتخابيّة الخاصّ بالاستفتاء، في الآجال وعلى أحسن وجه.."

وبخصوص الآجال الانتخابيّة، قال منصري في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء، اليوم الثلاثاء، "إنّ المقترح الأمثل بالنسبة إلى هيئة الانتخابات، هو اعتماد التّسجيل الالكتروني لكلّ ناخب بلغ 18 سنة"، معتبرا أنّ الاكتفاء بالسّجل الانتخابي الحالي "سيحرم الكثير من النّاخبين من التسجيل والمشاركة، خاصّة في ظلّ وجود حوالي 2.5 مليون مواطن بلغوا السّن القانونية للانتخاب منذ آخر انتخابات جرت سنة 2019".

وذكر أنّ الهيئة العليا المستقلة للانتخابات تعمل باستمرار وقد شرعت في الانتدابات بالنسبة إلى أعوان التسجيل والمكوّنين الجهويين والأعوان الإداريين في الهيئات الفرعيّة.

منح الاعتمادات لجميع الجمعيات

وفي ردّه على انتقادات بعض منظمات المجتمع المدني النّاشطة في مجال الانتخابات، أكّد منصري أنّ الهيئة "ستتعامل بانفتاح، مع هذه الجمعيات مثلما كان الأمر في السابق وستتيح لها المراقبة والملاحظة من مرحلة التسجيل إلى غاية الفرز النّهائي"، موضحا أنّ هيئة الإنتخابات ستمنح الاعتمادات لكلّ الجمعيات التي تتوفّر فيها الشروط القانونيّة.

وقد أعلنت الهيئة الإنتخابية في بلاغ لها اليوم الثلاثاء أن مجلسها سيعقد الأربعاء اجتماعا يتداول فيه بعض النقاط، من بينها النظر في موضوع تدقيق السجل الإنتخابي.

ويُذكر أنّ الإدارة التنفيذية للهيئة العليا المستقلة للانتخابات، كانت استعرضت في أول اجتماع لها، عُقد يوم 13 ماي الجاري، مشروع رزنامة انتخابية لتنظيم الاستفتاء المقرر إجراؤه يوم 25 جويلية 2022. وبيّنت في عرضها أمام أعضاء الهيئة الجدد، أنها تقترح وفق القانون الحالي المنظم للانتخابات والاستفتاء، أن ينطلق التسجيل للاستفتاء، يوم 27 ماي 2022، مع الانطلاق الفوري في توفير التحضيرات اللوجستية وفتح باب مناظرات الانتداب، لانتداب أعوان التسجيل، انطلاقا من يوم غد السبت 14 ماي.

وحسب تصريحات إعلاميّة لجمعيات ناشطة في مجال الانتخابات، فإنّ تحدّيات كثيرة تواجهها هيئة الانتخابات، تتمثّل أساسا في الزمن الانتخابي الضيّق جدّا، إذ أنّ 70 يوما فقط تفصل الهيئة عن موعد 25 جويلية 2022 الذي يتطلّب الكثير من الإعداد والإجراءات والتراتيب والأمور اللوجستية.

وفي سياق متصل، قال رئيس جمعية عتيد، بسّام معطر في تصريح إعلامي، إنّ المدّة التي تمّ تحديدها لتسجيل الناخبين وتحيين السجل الانتخابي فترة قصيرة، مشيرا إلى أكثر من 5ر2 مليون مواطن لم يتحصّلوا بعد على صفة ناخب، منهم 500 ألف مواطن بلغوا سن ال18، منذ 2019. واعتبر أنّ "الغموض لا يخدم الاستفتاء".

*وات 

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق