Mosaique FM

قيس سعيد: ''ما حصل عار.. ولا حاجة لنا بملاعب تسيل فيها الدماء..'' (فيديو)

قيس سعيد: ''ما حصل عار.. ولا حاجة لنا بملاعب تسيل فيها الدماء..''

استقبل قيس سعيد رئيس الجمهورية اليوم الخميس 12 ماي 2022 وزير الشباب والرياضة كمال دقيش في لقاء يأتي بعد أحداث الشغب التي شهدها دربي نهائي كأس تونس لكرة اليد أمس الأربعاء. 

وقال رئيس الجمهورية في تعليقه حول ما حدث في قاعة رادس "ما حدث أمس ليس بجديد لكنه خطير.. ما حصل هو صراعات بين مجموعات مع تأجيج من أطراف معلومة"، مضيفاً "كل ما يتم تنظيم مقابلة إلا و أصبح الأمر حلبة للصراع.." 

وتابع رئيس الجمهورية قائلاً "ما حصل يوم أمس هو عار على الرياضة التونسية ولا بد من اتخاذ القرارات اللازمة خصوصاً أن الدماء سالت في العشر سنوات الأخيرة وحتى قبلها.." 

وأشار إلى أن الشعارات التي يتم رفعها في الملاعب تستدعي حتماً دراسة سياسية معبّرة جداً، مشدداً في ذات السياق على ضرورة تطبيق القانون على حد السواء. 

واضاف رئيس الدولة في ذات اللقاء "ان كانت الارواح ستسقط في الملاعب، فلا حاجة لنا بها"، متابعاً "ان كانت الملاعب والمقابلات الرياضية ستتحول إلى تصفية حسابات بين اللوبيات فإنها لن تكون تربية بدنية ورياضة.." 

وطالب رئيس الدولة بوضع حد لأعمال العنف في المقابلات الرياضية وبالكشف عن الطريقة التي تم بها إدخال الشماريخ إلى القاعة. 

من جهة أخرى، قال سعيد أنه "من غير المعقول أن يبقى الحي الأولمبي بالمنزه مهملاً بتلك الطريقة خاصة أنه يعتبر معلماً من معالم تونس مثله مثل ملعب الشاذلي زويتن"، مضيفاً أنه يجب رصد الاعتمادات المالية للمحافظة على ملاعب رادس والمنزه والشاذلي زويتن والنظر في وضعية المسبح المهمل منذ سنوات. 

وختم رئيس الدولة لقاءه مع وزير الشباب و الرياضة بالتأكيد على أنه  "في صورة عدم توفر الأمن و عدم وجود التربية البدنية وغياب الوضوح، فلا حاجة لنا بملاعب تسيل فيها الدماء.." 
 

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق