Mosaique FM

ثلاث صحفيات يفزن بجوائز أفضل مقالات متعلقة بالحريات الفردية

ثلاث صحفيات يفزن بجوائز أفضل الأعمال الصحفية المتعلقة بالحريات الفردية

نظمت الجمعية التونسية للدفاع عن الحريات الفردية يوم الجمعة 04 جوان 2021 التظاهرة الرابعة لأفضل الأعمال الصحفية المتعلقة بالحريات الفردية بالشراكة مع النقابة الوطنية للصحافيين التونسيين وتهدف هذه التظاهرة إلى تقييم وإسناد جوائز لأفضل الإنتاجات الإعلامية التي تناولت الحريات الفردية خلال سنة 2020.


وتم الاقتصار في هذه السنة على الانتاجات الاعلامية من الصحافة المكتوبة وأسندت الجوائز من طرف لجنة التحكيم التي تتكون من كل من آمنة قلالي وريم سوودي وإلياس الغربي. وقد تم تنظيم هذه التظاهرة هذه السنة تزامنا مع الاحتفال بعشر سنوات من نشاط الجمعية التي تم تأسيسها منذ مارس 2011.


وقد أسندت لجنة التحكيم الجائزة الأولى إلى الصحفية بموقع "نواة" رحاب بوخياطية عن مقالها باللغة الفرنسية الصادر بتاريخ 04 نوفمبر 2020 تحت عنوان " Ripostes féministes contre l'impunité des violences cybernétiques"


وفازت أروى العبيدي بالجائزة الثانية عن مقالها الصادر في موقع "انكيفادا" بعنوان "7 novembre 1987 : deux présidents, deux unes" في 07 نوفمبر 2020 .


وحازت الصحفية بموقع "بيزنس نيوز -عربي" عبير قاسمي على الجائزة الثالثة عن مقالها "هل المعطيات الشخصية للتونسيين آمنة؟" الصادر في 15 جوان 2020. كما كرمت الجمعية في هذه الدورة الرابعة الصحفي ورئيس تحرير جريدة المغرب زياد كريشان على كل كتاباته وأعماله الصحفية المناصرة للحريات الفردية.

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق