Mosaique FM

المجلس الوطني لتحيا تونس: لن نشارك في الحكومة لغياب شروط نجاحها

المجلس الوطني لتحيا تونس: لن نشارك في الحكومة لغياب شروط نجاحها

أصدر المجلس الوطني لتحيا تونس المنعقد بصفة استثنائية يوم الأحد 22 ديسمبر 2019، وبعد تدارسه لآخر مستجدات مسار تشكيل الحكومة، بيانا حذر فيه من تداعيات أزمة تشكيل الحكومة على الوضع العام بالبلاد وعلى التزامات الدولة التونسية والتحديات الاقتصادية التي تواجهها، ودعا إلى الإسراع في مسار تكوين الحكومة. 


كما شدد البيان على أن دخول الحركة في المشاورات تمّ بعد انقضاء المهلة الدستورية الأولى، انسجاما مع موقف الحركة الدّاعي إلى "حكومة مصلحة وطنية"، وتغليباً لروح المسؤولية  لحلّ أزمة تشكيل الحكومة في ظل نتائج الانتخابات واختيارات الحزب الفائز. وأشارت الحركة إلى أنه ورغم حرصها على إنجاح مسار تشكيل الحكومة، والدّور الإيجابي والمسؤول الذي قامت به، فإنها تعاين تعثّر المفاوضات وحصيلتها التي  لا توفّر شروط النجاح ولا الظروف الملائمة للمشاركة في الحكومة المقبلة. 

وذكّرت الحركة أنه وأمام غياب شروط تشكيل "حكومة مصلحة وطنية"، فإنها تذكّر بأنها غير معنية بالمشاركة في الحكومة المقبلة. كما جددت الدعوة إلى تكوين  "حكومة مصلحة وطنية" حقيقية تقوم على شراكة سياسية وطنية مسؤولة، باعتبار المرحلة سياسية بامتياز حتى يمكن مواجهة استحقاقات الثورة  وتجسيد برنامج يواصل تفعيل الإصلاحات الكبرى ومقاومة الفساد والحرب على الإرهاب والتّطرّف.

وفوض المجلس الوطني لرئيس الحركة متابعة المستجدات على الساحة السياسية للتفاعل مع  تطوّر الأوضاع.

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق