Mosaique FM

حريق مستشفى كورونا بالعراق: إقالة مسؤولين وقيادات أمنية

حريق مستشفى كورونا بالعراق: إقالة مسؤولين وقيادات أمنية

أقال رئيس الحكومة العراقية مصطفى الكاظمي مدير صحة ذي قار ومديري مستشفى الحسين ومدير الدفاع المدني في المحافظة وإخضاعهم للتحقيق عقب الحريق الذي نشب في مستشفى الإمام الحسين الذي أودى بأرواح عشرات المرضى وإصابة آخرين.

وحسب بيان صادر عقب اجتماع طارئ للكاظمي مع عدد من المسؤولين الحكوميين وقيادات أمنية، فقد قرر الكاظمي البدء بتحقيق حكومي عالي المستوى، للوقوف على أسباب الحادثة، وإيفاد فريق حكومي وأمني لذي قار لمتابعة الإجراءات ميدانيا.

وتم توجيه أمر لمختلف الوزارات بإرسال مساعدات طبية وإغاثية عاجلة إلى محافظة ذي قار، وإعلان الحداد الرسمي على أرواح ضحايا الحادثة، وفق ما نشره موقع "سكاي نيوز".

وأعلنت المديرية حالة الطوارئ على خلفية حريق مستشفى الإمام الحسين التعليمي في المحافظة. 

وقال شرطي إن تقارير الشرطة الأولية تشير إلى أن انفجار خزان أكسجين داخل جناح مرضى كوفيد-19 هو السبب المرجح لنشوب الحريق الذي أسفر عن وفاة 50 شخصا حسب الحصيلة الأولية.

وأعلنت وكالة الأنباء العراقية أن حريقاً اندلع مساء الاثنين في مركز عزل مصابي فيروس كورونا في مستشفى الإمام الحسين، مشيرة إلى أن السلطات تقوم بإخلاء المرضى.

من جهتها، ذكرت وزارة الداخلية العراقية في بيان مقتضب أن "فرق الدفاع المدني تكافح حادث حريق في مركز محافظة ذي قار داخل مستشفى الحسين التعليمي".

وأظهرت مقاطع فيديو نشرت على مواقع التواصل الاجتماعي ألسنة النيران وهي تلتهم المبنى الذي تصاعدت منه أعمدة الدخان الأسود.

 

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق