Mosaique FM

الرئيس الإيفواري السابق غباغبو يعود لبلاده.. بريئا

الرئيس الإيفواري السابق غباغبو يعود لبلاده.. بريئا

يعود الرئيس الإيفواري السابق، لوران غباغبو، إلى بلاده اليوم الخميس 17 جوان، للمرة الأولى منذ عشر سنوات.
 

يأتي ذلك بعد تبرئته من المحكمة الجنائية الدولية من اتهامات بـ"ارتكاب جرائم ضد الإنسانية"، ودوره في أحداث العنف التي أعقبت الانتخابات في ساحل العاج في 2010-2011 ".

 وكان رئيس الوزراء الإيفواري باتريك أشي قد بحث مع مبعوثي الرئيس السابق لوران غباغبو شروط عودته إلى بلاده، وناقش معهم تنظيم عودته إلى كوت ديفوار.

وشكلت الحكومة لجنة استقبال وطنية تتكون من شخصيات من جميع مناطق كوت ديفوار من أجل إنجاح حفل ​​استقبال غباغبو.

وكانت الحكومة الإيفوارية قد أعلنت سابقا، أنها موافقة على أن يعود لوران غباغبو إلى بلاده فور حصوله على حكم البراءة من المحكمة الجنائية الدولية.

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق