Mosaique FM

الصحة العالمية: لا مناعة جماعية ضد كورونا خلال 2021.. رغم اللقاحات

الصحة العالمية: لا مناعة جماعية ضد كورونا خلال 2021 رغم اللقاحات

حذّرت منظمة الصحة العالمية، الإثنين، من أن المناعة الجماعية ضد "كوفيد-19" لن تتم هذا العام رغم بدء توزيع اللقاحات في بلدان عدة.

وقالت المسؤولة العلمية في المنظمة، سمية سواميناثان، من جنيف: "لن نبلغ المناعة الجماعية في 2021"، مشددة على أهمية مواصلة تطبيق إجراءات الوقاية مثل التباعد الاجتماعي، وغسل الأيدي، ووضع الكمامة للسيطرة على الوباء.

وشدد الاتحاد الدولي لجمعيات الصليب الأحمر والهلال الأحمر، اليوم الإثنين، على ضرورة مواصلة الالتزام الصارم بالقواعد. وأكد رئيسه، فرانشيسكو روكا، أن "اللقاحات وحدها لن تكون كافية لإنهاء هذه المعركة. قدرتنا على الحفاظ على صحة بعضنا البعض في أيدينا"، فيما حذر مدير الصحة في الاتحاد، إيمانويل كابوبيانكو، من "شعور زائف محتمل بالأمان بسبب اللقاحات".

وافتتحت سبعة مراكز تلقيح في المملكة المتحدة، الإثنين، فيما تخطط الحكومة لتلقيح حوالى 15 مليون شخص بحلول منتصف فيفري، لبدء رفع تدابير الإغلاق الثالث خلال عام.


ومن أجل تلبية الطلب العالمي على اللقاح، رجّحت مجموعة بيونتيك الألمانية، الإثنين، أن تكون قادرة على صنع "ملياري جرعة" من اللقاح المضاد لفيروس كورونا بحلول نهاية 2021، في رقم أعلى من المشار إليه سابقاً (1.3 مليار). وتوصلت المجموعة المشاركة لفايزر الأميركية، إلى هذا التقدير بعد اعتماد "معيار جديد" يسمح بإعطاء ست جرعات من كل زجاجة بدلاً من خمس.

ومن المقرر أن تبدأ الهند، ثاني أكثر الدول تضرراً بالوباء بعد الولايات المتحدة مع أكثر من 10 ملايين إصابة، حملة التلقيح يوم السبت القادم، وهي تهدف إلى إعطاء اللقاح لـ300 مليون شخص من أصل 1.3 مليار بحلول شهر جويلية القادم، ويتفاقم تعقيد هذه المهمة الضخمة في ظل القيود المتعلقة بالسلامة والبنى التحتية غير المستقرة والتشكيك العام.


وفي السياق، أعلنت روسيا، الإثنين، أن 1.5 مليون شخص حول العالم تلقوا لقاح "سبوتنيك-في" الذي طوّرته ضد فيروس كورونا، وأنها تعتزم تطوير نسخة "مخففة" لا تتطلب إلا جرعة واحدة تهدف إلى تأمين "حل مؤقت فعال لعدة دول وصلت إلى ذروة انتشار الوباء، وتسعى إلى إنقاذ أكبر قدر ممكن من الأرواح".

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق