Mosaique FM

بعد رفض استقالة الحلبوسي: قصف يستهدف محيط البرلمان العراقي

بعد رفض استقالة الحلبوسي: قصف يستهدف محيط البرلمان العراقي

أصيب سبعة أشخاص بينهم 4 على الأقل من قوات الأمن في قصف صاروخي استهدف محيط البرلمان العراقي، وذلك بعد التصويت برفض استقالة رئيس البرلمان محمد الحلبوسي.

واستعان متظاهرون بجرافات لرفع الحواجز قبالة المنطقة الخضراء وسط بغداد، ونجح الأمن العراقي في منع المتظاهرين من اقتحام أول حاجز على جسر الجمهورية بالعاصمة.

وسبق أن صوّت مجلس النواب العراقي، الأربعاء 28 سبتمبر 2022 على تجديد الثقة برئيسه محمد الحلبوسي، بموافقة 222 نائبا، مقابل 13 نائبا فقط صوتوا باستقالة الأخير.

ونشبت مواجهات بين الأمن العراقي ومناصري التيار الصدري، بعد أن حاولت قوات مكافحة الشغب إبعاد أنصار التيار الصدري عن جسر الجمهورية في بغداد.

*العربية نت

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق