Mosaique FM

ألمانيا: ''روسيا اتخذت العالم رهينة.. مستخدمة الجوع كسلاح حرب''

ألمانيا: ''روسيا اتخذت العالم رهينة.. مستخدمة الجوع كسلاح حرب''

اتهمت ألمانيا أمس الجمعة، روسيا باتخاذ "العالم كله رهينة مستخدمة الجوع كسلاح حرب"، وذلك خلال مؤتمر عقد في برلين ويهدف إلى إيجاد "حلول" لأزمة الغذاء التي تسببت بها العملية العسكرية في أوكرانيا.

وقالت وزيرة الخارجية الألمانية أنالينا بربوك، إن موسكو تستخدم المجاعة "عمداً كما لو كانت سلاح حرب"، وتتخذ "العالم كله رهينة"، محذرة من "تسونامي" مجاعة حقيقي من المحتمل أن يطاول بعض الدول، وفق فرانس برس.

كما أضافت بربوك أن المؤتمر يسعى إلى "تقديم حلول" مثل تسريع الصادرات الغذائية من أوكرانيا عبر طرق بديلة من البحر الأسود.

ويشار إلى أن المؤتمر بعنوان "الاجتماع لأمن الغذاء العالمي" عقد قبل قمة قادة مجموعة الدول السبع التي تبدأ الأحد في بافاريا، ويشارك فيه قادة 40 دولة بينها الولايات المتحدة ودول تطاولها الأزمة بشدة.

وتركّز المشاورات أيضاً على زيادة المساعدات للبلدان الأكثر تضرراً، من دون تقديم الحدث على أنه مؤتمر للمانحين.

ويذكر أن العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا، بما في ذلك الحصار المفروض على موانئ البحر الأسود، أدت إلى ارتفاع أسعار المواد الغذائية، كما ساهمت في ازدياد التضخم عالمياً.

في المقابل تنفي روسيا محاصرة ممر سفن الشحن، معتبرة أن العقوبات الغربية تساهم في الأزمة الغذائية.

فيما اعتبر وزير الخارجية الأميركي أنها حجة لا تصلح.، وقال أنتوني بلينكن خلال مؤتمر صحافي، مساء الجمعة: "منذ اليوم الأول الذي فرضنا فيه عقوبات على روسيا بسبب عمليتها العسكرية في أوكرانيا، استبعدنا من هذه العقوبات المنتجات الغذائية والأسمدة وكل ما يتعلق بتسليمها".

(فرانس براس)

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق