Mosaique FM

استشهاد فلسطينيين اثنين بنيران قوات الإحتلال الإسرائيلي

استشهاد فلسطينيين اثنين بنيران قوات الإحتلال الإسرائيلي

استشهد فلسطينيان، أحدهما في السادسة عشرة، برصاص قوات الإحتلال الإسرائيلي الثلاثاء خلال عمليات في منطقتين مختلفتين من الضفة الغربية المحتلة، وفق مسؤولين في الجانبين الفلسطيني والإحتلال الإسرائيلي.

وأفادت وزارة الصحة الفلسطينية في بيان أن نادر هيثم فتحي ريان (16 عامًا) "أصيب في الرأس وفي الصدر والبطن واليد" بعدما "أُطلق عليه العديد من الأعيرة النارية" في مخيم بلاطة قرب نابلس في شمال الضفة الغربية.

وأكدت وزارة الصحة الفلسطينية مقتل "الشاب علاء شحام في العشرينات من عمره" في قلنديا، مشيرة الى أنه "أصيب برصاصة في الرأس".

وقالت الوزارة إنه بذلك، ارتفع عدد الشهداء في الضفة الغربية على أيدي قوات الإحتلال الإسرائيلي الى 20 منذ بداية العام 2022".

وأصيب تسعة أشخاص بجروح في مخيمي بلاطة وقلنديا اليوم، وفق وزارة الصحة الفلسطينية.

وتندلع في الضفة الغربية المحتلة مواجهات مع جيش الإحتلال الإسرائيلي بانتظام سواء خلال تظاهرات أو خلال عمليات هدم منازل أو تنفيذ اعتقالات في التجمعات الفلسطينية.

في رمضان العام الماضي، اندلعت مواجهات عدة بين الفلسطينيين وقوات الإحتلال الاسرائيلي، على خلفية تهديدات بإخلاء منازل في حي الشيخ جراح في القدس الشرقية لصالح مستوطنين، وتلتها مواجهة عسكرية دامية بين حركة حماس التي تسيطر على قطاع غزة والإحتلال الإسرائيلي. 

ويعيش حاليا في الضفة الغربية التي احتلّها جيش الإحتلال الصهيوني في 1967 نحو ثلاثة ملايين فلسطيني إلى جانب 475 ألف يحملون جنسية المحتل في مستوطنات يعتبرها المجتمع الدولي غير قانونية.

وشغل رئيس الوزراء للكيان المحتل نفتالي بينيت في السابق رئاسة "يشع"، مجلس المستوطنات في الضفة الغربية وغزة الذي يشجع على الاستيطان ويعارض صراحة قيام الدولة الفلسطينية. 

(أ ف ب)

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق