Mosaique FM

الإعدام لقائد الدرك الجزائري السابق

الإعدام لقائد الدرك الجزائري السابق

أدانت محكمة الاستئناف العسكرية في الجزائر، القائد السابق لجهاز الدرك اللواء غالي بلقصير بعقوبة الإعدام بعدم متابعته بتهمة الخيانة العظمى، وهو الحكم الصادر من المحكمة العسكرية بالبليدة قرب العاصمة.

وتفيد المعطيات، أن بلقصير الذي أنهيت مهامه في جويلية 2019، وبعد مغادرته التراب الجزائري، استقر بين فرنسا واسبانيا، ثم تحصل على جنسية دولة “فانواتو".

وفي نفس جلسة المحاكمة غير العلنية التي جرت الخميس، تمت إدانة العسكري قرميط بونويرة، السكرتير الخاص لقائد أركان الجيش السابق الراحل احمد قائد صالح، بعقوبة الإعدام، بعد متابعته بتهمة الخيانة، إضافة إلى الكشف عن معلومات سرية تؤثر على مصالح الجيش والدولة، وجمع ونقل المعلومات إلى أطراف أو دول ثالثة، وانتهاك التزام السرية بهدف تقويض أمن ومصالح الدولة.

وتسلمت الجزائر، بونويرة من السلطات التركية بعد فراره.

الجزائر: عبد الله ناصري

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق