Mosaique FM

السجن 4 أعوام لناشط مغربي على خلفية إنتقاد الملك

السجن 4 أعوام لناشط مغربي على خلفية إنتقاد الملك

قضت محكمة مغربية اليوم الإثنين، بالسجن 4 أعوام في حقّ الناشط ربيع الأبلق لإدانته بالإخلال بالاحترام الواجب للملك، بسبب فيديوهات تضمنت انتقادات للعاهل المغربي، بحسب ما نشرته وكالة "فرانس برس".

وقال محاميه عبد المجيد أزرياح إنّ المحكمة الابتدائية بالحسيمة "قضت بالسجن أربعة أعوام في حقه، بعد ملاحقته بتهمة بالإخلال بواجب التوقير والاحترام للمؤسسة الدستورية العليا للمملكة".

لكن الأبلق الذي يحاكم في حالة سراح، لم يعتقل لأنّ هذا الحكم ابتدائي، وفق ما أوضحه محاميه، مشيرا إلى أنّه سيستأنفه.

وأضاف "صدمني هذا الحكم لأنّ الأبلق لم يقم سوى بالتعبير عن رأيه منتقدا في فيديوهات الفساد والفوارق الطبقية، دون أن يرقى ذلك إلى الإخلال بالاحترام الواجب للمؤسسة الدستورية العليا". 

وكانت منظمة "هيومن رايتس ووتش" قد دعت السلطات المغربية الأسبوع الماضي إلى إسقاط التهم الموجهة للأبلق، موضحة أنّها تستند إلى "مقطعي فيديو منشورين على فيسبوك ويوتيوب خاطب فيهما الأبلق الملك بنبرة غير رسمية، وقارن ثروته الشخصية بالفقر المنتشر في المغرب".

من جهتها، دعت منظمة العفو الدولية مطلع أفريل سلطات الرباط إلى "وقف التحقيقات الجنائية ضد المدافعين الحقوقيين، على خلفية منشورات على مواقع التواصل الاجتماعي"، مشيرة إلى أنّ أربعة منهم على الأقل يحاكمون بسبب انتقاد السلطات عبر هذه المواقع.

 

(أ.ف.ب)

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق