Mosaique FM

سويلم: التضخّم أكبر خطر داهم يهدّد الاقتصاد بعد الإرهاب

سويلم: التضخّم أكبر خطر داهم يهدّد الاقتصاد بعد الإرهاب

اعتبر المدير العام السابق للسياسة النقدية بالبنك المركزي محمد صالح سويلم، في مداخلة هاتفية خلال برنامج "موزاييك+" اليوم الأربعاء 5 أكتوبر 2022، أنّ كافة دول العالم في حرب مع ارتفاع نسبة التضخّم، حيث تسعى إلى إعادته إلى مستويات مقبولة، قائلا إنّ "التضخّم أكبر خطر داهم يهدّد الاقتصاد بعد الإرهاب"، وفق تعبيره.

وعلّق المتحدّث على قرار ترفيع نسبة الفائدة الرئيسية للبنك المركزي إلى 7.25%، قائلا إنّنا في حاجة إلى التهدئة وهذه أزمة تعيشها كلّ بلدان العالم".

وأضاف: "في تونس عشنا بنسبة فائدة مديرية كانت في حدود 11.87 بالمئة عام 1991، ونسبة التضخم كانت في حدود 13.9بالمئة عام 1988". 

يذكر أنّ مجلس إدارة البنك المركزي التونسي، قد قرّر اليوم الأربعاء، الترفيع في نسبة الفائدة الرئيسية بـ 25 نقطة أساسية لتصل إلى 7,25 بالمائة ونسبتي تسهيلات الإيداع والقرض الهامشي لمدّة 24 ساعة لتبلغ 6,25 بالمائة و8,25 بالمائة على التوالي مع مواصلة توخي الحيطة في ما يخص التطورات القادمة لنسبة التضخم.

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق