Mosaique FM

وزيرة الصناعة تدعو القطاع الخاص التونسي والكوري لانجاز مشاريع مشتركة

وزيرة الصناعة تدعو القطاع الخاص التونسي والكوري لانجاز مشاريع مشتركة

دعت وزيرة الصناعة والمناجم والطاقة نائلة نويرة القنجي القطاع الخاص التونسي والكوري إلى مزيد التعاون  والاستثمار، بما ينسجم مع امكانيات البلدين وتطلعات الشعبين نحو مزيد التكامل والشراكة الفاعلة وذلك خلال مشاركتها مساء الخميس 26 ماي 2022،  أشغال ورشة عمل تم تنظيمها في إطار انعقاد منتدى تمويل الاستثمار والتجارة في افريقيا بتونس.

وقد حضر أشغال هذه الورشة رئيس الغرفة التونسية الكورية للتجارة والصناعة سليم السليمي ورئيس الجمعية الكورية الدولية للتجارة "Young-Ju KIM " ورئيس المؤسسة الكورية الأفريقية Woon-Ki LYEO ورئيس  المعهد الدولي للسياسة الاقتصادية  للشرق الأوسط وشمال افريقيا Kwon Hyung LE بالإضافة إلى عدد من ممثلي المؤسسات الكورية المنتصبة بتونس.

وأكدت الوزيرة على أهمية استقطاب الشركات الكورية والتي ستجعل من تونس بوابة للاستثمار نحو افريقيا.

وشددت الوزيرة على أهمية هذا التوجه في ظل تداعيات الأزمة الروسية الأوكرانية وارتفاع أسعار المحروقات والحبوب والمواد الأولية مؤكدة استعداد بلادنا للتعاون مع الجانب الكوري والاستفادة من خبراته في شتى المجالات.

وأشارت نائلة نويرة القنجي إلى الإمكانات الهامة التى تزخر بها تونس من بنية تحتية صناعية وتكنولوجية وأقطاب تكنولوجية ومؤسسات ناشئة تمكنها من توفير كل الظروف لجلب الاستثمار وتوطيد العلاقة بين البلدان الافريقية والآسوية.

وتم على هامش هذه الندوة تقديم مخرجات الدراسة الاستراتيجية لقطاع الصناعة والتجديد في أفق سنة 2035 من قبل المديرة العامة للبنية التحتية الصناعية والتكنولوجية ندى لشعل الهادفة إلى تحقيق نقلة نوعية للصناعة التونسية ومحيطها المؤسساتي والقانوني والبنية التحتية الصناعية والتكنولوجية .

;يشار الى أن هذه الندوة شهدت مشاركة وفد رفيع المستوى من كوريا الحنوبية وأكثر من 70 من أصحاب الأعمال والفاعلين الإقتصاديين.

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق