Mosaique FM

الغنوشي: نأمل أن يعيد سعيّد النظر في الإجراءات الإستثنائية

الغنوشي: نأمل أن يعيد سعيّد النظر في الإجراءات الإستثنائية

عبّر رئيس حركة النهضة ورئيس البرلمان المجمّد راشد الغنوشي عن أمله في أن يعيد رئيس الجمهورية  قيس سعيّد النظر في الإجراءات الإستثنائية التي اتخذها في الـ 25 من جويلية وذلك إحتراما لمقتضيات الدستور الذي أكّد سعيّد إلتزامه به.
 

وأشار الغنوشي في حوار لموقع عربي 21" أنّ قنوات الإتصال مع سعيّد مقطوعة رغم محاولات عديدة ومتواصلة في هذا الإتجاه.
 


واعتبر أنّ الحوار يبقى السبيل الوحيد للتوصّل إلى تسويات توافقية.
 

وانتقد الغنوشي عددا من الإجراءات التي اتخذها قيس سعيّد في اطار مكافحة الفساد على غرار تحجير السفر وفرض الإقامة الجبرية على عدد من النواب والمسؤولين السابقين، مشيرا إلى أنّ تلك الإجراءات تمثّل انتهاكا للحريات والحقوق التي يؤكد عليها الدستور وكل المواثيق الدولية. 
 

واعتبر  أنّ أفضل السبل للتعاطي مع موضوع الفساد هو أن يُعهد به إلى القضاء التونسي بعيدا عن المؤثرات والموجهات السياسية وفي إطار الفصل بين السلط، حسب قوله. 
 

وحول إمكانية تعليق الرئيس قيس سعيّد العمكل بالدستور قال الغنوشي: ''لا نعتقد أن رئيس الجمهورية سيلغي دستورًا بلغ به تلك المكانة وأقسم على احترامه، ونأمل أن لا تتدحرج الأمور نحو التصعيد. عموما، نحن نعوّل كثيرا على ميل التونسي إلى الحلول الوسطى والمعتدلة، فمن الخصائص الأساسية للشخصية التونسية أنها تجنح إلى الوسطية وتكبح الانزلاق كلّما شارفت الأمور على الانهيار".

 

من جهة أخرى أقرّ الغنوشي أنّ حركة النهضة تتحمّل جزءا من مسؤولية ما آلت إليه الأوضاع، مشيرا إلى أنّ تلك المسؤولية ليست على النحو الذي يروّج له ولا بالشكل الذي يغلب عليه الإفراط في الإتهام، وفق تصريحه.


وحول الإختلافات صلب حركة النهضة، قال الغنوشي إنّ ذلك "يمثل ظاهرة طبيعية وصحّية وقديمة لازمت الحركة منذ نشأتها وخلال كل مراحل تطورها، رغم بعض الانفلاتات من حين إلى آخر والتي نعمل على ترشيدها وتطويقها وتأطيرها".


* عن "عربي 21"

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق