Mosaique FM

الحاج علي: ''ما قام به سعيد انقلاب دستوريا ... وتصحيح مسار سياسيا''

الحاج علي: ''دستوريا ما قام به سعيد انقلابا ولكنه سياسيا تصحيح مسار''

اعتبر عضو لجنة اليقظة من أجل الديمقراطية في تونس ببلجيكا فتحي الحاج علي أن ما حدث يوم 25 جويلية 2021 واتخاذ رئيس الجمهورية قيس سعيد جملة من التدابير الاستثنائية وعلى رأسها تجميد البرلمان ورفع الحصانة على نواب الشعب وإعفاء رئيس الحكومة من مهامه انقلابا من منظور الدستور ولكنه تصحيح مسار من الناحية السياسية والاجتماعية.

هذا وقد دعت اللجنة في بيان صحفي لها رئيس الجمهورية إلى التسريع في تقديم خارطة طريق وفتح ملفات التمويلات الاجنبية بالنسبة إلى الجمعيات والحملات الانتخابية مقترحة تشكيل تحالف مدني يضم المنظمات والجمعيات والشخصيات المعرفة بنضالها لحماية حراك 25 جويلية واستعادة الوطن لبناء نظام ديمقراطي حقيقي يقوم على سيادة القانون.


وجاء هذا خلال ندوة صحفية للاعلان عن برنامج النسخة الثالثة من تظاهرة الربيع الثقافي التونسي ببلجيكا وتونس والتي انطلقت منذ 23 جوان المنقضي وتمتد إلى غاية 4 نوفمبر من السنة الحالية تحت عنوان "من ثقافة الفساد إلى ثقافة الحكم الرشيد".

*هيبة خميري 

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق