Mosaique FM

بن جعفر: نعم..''تقنيا'' كان تنقيح دستور 1959 حلا ممكنا

بن جعفر: نعم..''تقنيا'' كان تنقيح دستور 1959 حلا ممكنا

استضاف برنامج ''بورتريه'' اليوم الأحد 6 جوان 2021، الرئيس السابق للبرلمان مصطفى بن جعفر، الذي عاد بنا إلى نشأته وبداياته وأهم محطاته السياسية.

وعن فترة نظامي بورقيبة وبن علي، اعتبر بن جعفر أن الحبيب بورقيبة أخطأ خطأ كبيرا بإقرار الرئاسة مدى الحياة، قائلا ''بورقيبة ضاع وضيعنا معاه بهذا القرار''. 

وعن نظام بن علي، قال ''هروب بن علي فاجأنا.. والمتابع للوضع يعرف ان حكمه بدأ يتهاوى منذ 1995..''. وتابع ''لآخر لحظة.. نظام بن علي حب يستميلنا باش نعملو حكومة وحدة وطنية وننقذو المنظومة.. و فما شكون قبل..''.
وعن ما تلا 14 جانفي وعن حكومة محمد الغنوشي، اعتبر بن جعفر دعوته ونجيب الشابي وأحمد ابراهيم، للمشاركة  في الحكومة، كانت فخا لاحداث الشقاق في المعارضة، وقال ''اللي قبلوا بحقائب وزارية في حكومة محمد الغنوشي ب 90 % تركيبة تجمعية، وقعوا في الفخ و التاريخ أثبت ذلك..''.

وحول انتخابات المجلس التأسيسي، اعتبر مصطفى بن جعفر أن تعديل دستور 1959 كان يمكن أن يكون حلا من الناحية التقنية، مستدركا ''سياسيا كان مستحيل وقتلي دماء الشهداء مازالت ما شاحتش..''.

وعن دستور 2014، انتقد بن جعفر وجود إرادة سياسية من أجل عدم تطبيقه، وقال ''دافعت على  الدستور كيما يدافع واحد على بنتو.. قلت احسن دستور في العالم العربي، لكن قلت مهوش قرآن.. وقلت مزال ناقص وما طبقناهش''.
 وتوجه برسالة  لقيس سعيد رئيس الجمهورية، قائلا ''مزلت متمسكا بما قلته فيه سابقا وهو أن صعودة للرئاسة  فرصة ثانية بعد 2011 لوضع القطار الديمقراطي على السكة''، وأضاف ''الرئيس يقول إنه يحترم الدستور.. والدستور ينص على أن الرئيس حكَمٌ وجامع.. يجب أن يجمع الناس ويكون محرك الحوار الوطني''. 

 

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق