Mosaique FM

مبادرة ''لينتصر الشعب'' تدعو لاستكمال مسار الاستثناء

مبادرة ''لينتصر الشعب'' تدعو لاستكمال مسار الاستثناء

أعلن الأعضاء المؤسسون لمبادرة ''لينتصر الشعب'' اليوم الاربعاء 23 نوفمبر 2022 عن هوية الكيان السياسي الجديد الذي يهدف إلى استكمال خطة الاستثناء حسب تصريح أحد مكوناتها صلاح الدين الداودي.

وقال في مداخلته خلال الندوة الصحفية الأولى لمبادرة ''لينتصر الشعب'' أن الفعاليات السياسية التي التحقت بهذا المشروع تحمل فكرا مختلفا عما يسود في الساحة السياسية كبديل للشعب التونسي.

وأكد الداودي على ضرورة أن يبقى الصراع الوطني صراعا داخليا تونسيا دون تدخل لأي طرف أجنبي .

من جهته اعلن العضو المؤسس في هذه المبادرة منجي الرحوي أن هناك حوالي 400 مترشح ضمن الألف ممن قبلت ملفاتهم بصفة نهائية للانتخابات التشريعية تقدموا للانخراط في مبادرة ''لينتصر الشعب''.

وقال ان هذه المجموعة تمثل انصهارا شعبيا لمكونات تعمل على أن يفي مسار 25 جويلية بأهدافه رغم المجهودات التي بذلها البعض لتعطيله بتدخل عدة سفارات .

وأضاف "خلافا لما يتم الترويج له فإن ما قبل 25 جويلية لم يكن هناك احترام للحقوق والحريات ولاوجود  لمؤشرات ديمقراطية بل كانت هناك تدخلات في السيادة الوطنية عمقت مفهوم الاستبداد ونهب ثروات البلاد" حسب تعبيره.

أما العضو المؤسس ''لمبادرة الشعب ينتصر'' محمد علي البوغديري فقد دعا خلال كلمته لانجاح عملية استكمال المؤسسات لانجاح مسار 25 جويلية بتركيز برلمان جديد بالإضافة إلى  ضرورة تسليط الضوء على مسألة تحقيق الاكتفاء الذاتي للبلاد .

وتجدر الإشارة الى أن ''مبادرة لينتصر الشعب'' هي مبادرة تضم وجوها سياسية ونقابية عديدة على غرار محمد علي البوغديري ، محسن النابتي، إبراهيم بودربالة ، منجي الرحوي ، عثمان بلحاج عمر ، صلاح الدين الداودي  وغيرهم من الجامعيين والنقابيين.
 

بشرى السلامي

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق