Mosaique FM

الدستوري الحرّ: والي تونس منعنا من الاحتفال بعيد الجمهورية

الدستوري الحرّ: والي تونس منعنا من الاحتفال بعيد الجمهورية

أكّد حزب الدستوري الحرّ، في بيان له اليوم الأربعاء 20 جويلية 2022، أنّ "والي تونس قرّر منع الحزب من تنظيم احتفال وطني بشارع الحبيب بورقيبة بمناسبة إحياء الذكرى 65 لعيد الجمهورية رغم استيفاء كافة الإجراءات القانونية وإعلام السلطة منذ غرة جويلية 2022 بالنشاط وتذكيرها به في 15 جويلية"، حسب تأكيده.

وندّد الحزب بما وصفه "استهدافا" له من قبل أجهزة الدولة وتكرار منع اجتماعاته وتظاهراته وقمع تحرّكاته السلمية واستعمال أدوات العنف ضدّ مناضليه ممّا تسبّب لهم في أضرار جسدية واستوجب المتابعة الصحية لعدد منهم وعلى رأسهم رئيسة الحزب، وفق نصّ البيان.

واستهجن الحزب ما اعتبرها سياسة المكيالين في تعاطي المنظّمات والمؤسّسات المختصّة في مجال حقوق الإنسان على المستوى الوطني والدولي مع الانتهاكات التي تمارس في تونس ممّا يضرب مصداقية هذه المنظومة ويحوّلها إلى أداة يتمّ توظيفها بصفة انتقائية حسب المصلحة السياسية.

وأفاد بأنّه يعتزم تنظيم وقفة احتجاجية أمام مقرّ المفوضية السامية للأمم المتحدة لحقوق الإنسان بتونس يوم الجمعة 22 جويلية 2022، ووقفة أخرى أمام مقرّ ولاية تونس للتنديد بالقرارات التعسفية للسلطة.

وقرّر إحياء الذكرى 65 لإعلان الجمهورية يوم 30 جويلية 2022، محذّرا السلطة من منع أنشطته، مجدّدا ويحتفظ بحقه في مقاضاتها وطنيا ودوليا.

- وات -

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق