Mosaique FM

صفاقس: ممثلو المجتمع المدني يتمسكون بالغلق النهائي لمصب ''القنّة''

صفاقس: ممثلو المجتمع المدني يتمسكون بالغلق النهائي لمصب ''القنّة''

أدت وزيرة البيئة  ليلى الشبخاوي المهداوي زيارة صباح اليوم الى المصب الجهوي المراقب بالقنة من معتمدية عقارب من ولاية صفاقس لمعاينة الحالة التي بلغها هذا النصب والذي بدا نظيفا على غير عادته.

كما تنقلت الى مقر ولاية صفاقس للاشراف على جلسة مع مكونات من المجتمع المدني بخصوص الوضع البيئي الخانق بالجهة للاستماع الى المشاغل التي اكدت جميعها على ان صفاقس أصبحت ولاية منكوبة تعيش تحت ارهاب بيئي مسلط عليها جراء انتشار وتراكم النفايات بكل مناطق الجهة.

كما أكد الحاضرون أن الجهة تعيش جرائم بيئية بالجملة وطالب المتدخلون بايجاد حلول للمعضلة البيئية ولمشكلة المصب كما طالبوا بالعدالة البيئية وبالحق في الحياة السليمة والهواء النقي والصحي في كل معتمديات صفاقس بما فيها عقارب التي يتواجد  بها المصب الجهوي المراقب.

وحملت مكونات المجتمع المدني الدولة مسؤولية تردي هذا الوضع البيئي وبالتالي فعليها ايجاد الحلول وعليها أن تفي بالتزاماتها وبتعهداتها وقال البعض ان الحلول لن تكون سياسية وانما تقنية  وانه لا بد من الانتقال من مرحلة ردم النفتيات  الى مرحلة المعالجة والتثمين .

كما اجمع الحاضرون  على وجود أزمة ثقة وازمة تواصل بين الجهة والمركز. وتمسكت مكونات المجتمع المدني عن جهة عقارب بالغلق النهائي والتام للمصب الجهوي المراقب بالقنة وبانه لا مجال ابدا لإعادة فتحه من جديد.

وستكون للوزيرة مساء اليوم  جلسة مع رؤساء بلديات صفاقس  لمناقشة أزمة تراكم النفايات .

     فتحي بوجناح 

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق