Mosaique FM

ساقية سيدي يوسف: الحرائق الغابية تخلّف أضرارا جسيمة 

ساقية سيدي يوسف: الحرائق الغابية تخلّف أضرارا جسيمة 

تسبّبت حرائق غابية ضخمة اجتاحت جبال ساقية سيدي يوسف بولاية الكاف بعد امتدادها من الأراضي الجزائرية إلى الغابات التونسية، في أضرار بشرية ومادية كبيرة، حيث احترقت عدة منازل، ونفقت عدّة رؤوس ماشية، وأصيب بعض المواطنين بحروق مختلفة.

وأفاد رئيس مصلحة الغابات بالساقية، سمير سليمان، في تصريح اليوم الأربعاء 28 جويلية 2021 لـ"وات"، أن الحالة خطيرة وان النيران طالت كذلك مركز الغابات بعين النسمة وتسببت في احتراقه كليا نتيجة قوّة الحريق الذي غذته الرياح القوية وساهم في انتشاره عامل صعوبة التضاريس وطبيعة الغطاء النباتي الذي يشكل الصنبور الحلبي، الذي يعرف بسرعة اشتعاله، أكثر نسبة فيه.

وأضاف أن النيران اتلفت أكثر من 10 منازل، وتسببت في نفوق عدد من رؤوس من الماشية في منطقة عين مازر التي لاتزال النيران فيها ملتهبة بـ"شراسة"، وفق تعبيره.

وقد تم توجيه عدة نداءات استغاثة لنجدة الأهالي وإخماد الحريق الذي لايزال يهدّد حياة المواطنين والغطاء الغابي، والذي وُصف بالأعنف من نوعه خلال السنوات الأخيرة.
 

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق