Mosaique FM

المنستير: مواصلة غلق حدود ومنافذ الولاية ومنع التنقل بين المدن

المنستير: مواصلة غلق حدود ومنافذ الولاية ومنع التنقل بين المدن

انعقد بعد ظهر اليوم الخميس 22 جويلية 2021 بمقر ولاية المنستير اجتماع دوري للجنة الجهوية لتفادي الكوارث ومجابهتها وتنظيم النجدة بإشراف والي المنستير أكرم السبري وبحضور المعتمدين ورؤساء البلديات و ممثلي المصالح والإدارات الجهوي الإدارية والأمنية وحضور أعضاء اللجنة الجهوية العلمية وحضور ممثلي المنظمات الوطنية، خصص لمتابعة الوضع الوبائي بالجهة وتقييم نجاعة الإجراءات و القرارات خلال الفترة المنقضية، حيث تقرر : 

تجديد غلق منافذ الولاية ( دخولا وخروجا ) ومنع التنقل بين مدن ولاية المنستير خلال نهاية هذا الأسبوع يومي السبت و الأحد 24 و25 جويلية 2021 مع تعليق عمل وسائل النقل العمومي المنتظم من حافلات ومترو خفيف (باستثاء الامنيين و اعوان قطاع الصحة) ونقل عمومي غير منتظم ( اللواج والتاكسي الجماعي ) ويستثنى من ذلك عمل التاكسي الفردي داخل نفس المدينة.

-    مواصلة العمل بنفس الإجراءات والقرارات المعلن عنها سابقا الى غاية 31 جويلية 2021، والصرامة في تطبيق قرار حظر الجولان مع دعوة أصحاب المحلات المفتوحة للعموم للغلق والالتزام بالتوقيت المحدد بداية من الساعة الثامنة ليلا.

وأكد والي المنستير على أن الاجتماع الدوري للجنة الجهوية لتفادي الكوارث ومجابهتها و تنظيم النجدة، ينعقد اليوم لمتابعة الوضع الوبائي و لتقييم نتائج أسبوع من القرارات المعلن عنها للحد من انتشار العدوى بفيروس كورونا فضلا عن متابعة الحملة الجهوية للتلقيح و عمليات التزود بمادة الأكسيجين. 

وقدّم الدكتور يوسف البدوي ممثل الإدارة الجهوية للصحة بالمنستير عرضا حول الوضع الوبائي بالجهة خلال الفترة المنقضية حيث أكد على انه سجّل معدل الجهة 807 حالة نشيطة على كل 100 ألف ساكن خلال 14 يوما الأخير. 

وأضاف البدوي أن عدد المقيمين بالمستشفيات العمومية والخاصة بالجهة قد بلغ في الأيام الماضية 310 مقيما وبلغ عدد الوفيات 12 حالة وفاة في يوم واحد.

كما عرض البدوي بعض مؤشرات الوضع الوبائي بالجهة ولعل أهمها:

-    العدد الجملي للتحاليل: 117164 تحليل و بنسبة 28,4 % تحاليل ايجابية 
-    670 حالة وفاة اي بنسبة 111,4 حالة على 100 الف ساكن
-    268 مقيم بالمستشفيات من ضمن 288 سرير أي بنسبة اشغال 93,1 بالمائة
-    98386 تلقيح الجرعة الأولى بنسبة 16,36 % من نسبة سكان الولاية 
-    47992 تلقيح الحالة الثانية بنسبة 7,98 % من نسبة سكان الولاية

كما أكد أعضاء اللجنة الجهوية العلمية على ضرورة مواصلة العمل بنفس الإجراءات والقرارات المعلن عنها سابقا للحد من انتشار العدوى بفيروس كورونا وفي انتظار جلسة تقييم الوضع الوبائي مع نهاية هذا الشهر. 

وطالب أعضاء اللجنة الجهوية لتفادي الكوارث ومجابهتها وتنظيم النجدة بضرورة مواصلة نفس الإجراءات والقرارات السابقة مع توسعة عملية التلقيح لتشمل أكثر عدد ممكن من المواطنين المعنيين، فضلا عن تجديد الدعوة لفتح مركز التلقيح الجهوي بالساحلين وإعطاء الأولوية لتلقيح أعوان النظافة بالبلديات و المتطوعين بمراكز التلقيح الجهوية لحمايتهم من العدوى بفيروس كورونا.

 

*سامي السطنبولي 

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق