Mosaique FM

إنقاذ طاقم سفينة تجارية أجنبية قبالة ميناء قابس التجاري

إنقاذ طاقم سفينة تجارية أجنبية قبالة ميناء قابس التجاري

نجحت فرقة من الحرس البحري والحماية المدنية مساء اليوم الجمعة 15 أفريل 2022 في إنقاذ طاقم سفينة تجارية كانت في طريقها إلى مالطا.

وحسب المعطيات الأولية، فقد تلقى الحرس البحري بميناء قابس نداء استغاثة من سفينة تجارية كانت في طريقها إلى مالطا بسبب ثقب عرضها للخطر.

فتدخلت فرقة من الحرس البحري والحماية المدنية وتمكنت من  إجلاء طاقمها المتكون من أربعة أتراك واثنان من اذريبجان وجورجي، وتم نقلهم إلى المستشفى الجهوي بقابس.

وانطلقت صباح السبت 16 أفريل 2022 جلسة اللجنة الوطنية للتدخل العاجل بمقر وزارة البيئة للمتابعة الحينية لحادثة غرق سفينة الشحن التجارية XELO الحاملة لراية غينيا الاستوائية على مستوى خليج قابس، بشراف وزيرة البيئة ليلى الشيخاوي المهداوي.

وسبق أن أعلنت وزارة البيئة السبت 16 أفريل 2022 أنها فعلت الخطة الوطنية للتدخل العاجل في حالة وجود تلوث بحري من أجل تجنب حدوث كارثة بيئية بحرية بجهة قابس والحد من تداعياتها، بعد غرق سفينة شحن تجارية على بعد زهاء 7 كلم من خليج قابس، جنوب شرق، محملة ب750 طنا من القازوال، وفقما نقلته وكالة تونس إفريقيا للأنباء.

وحول تفاصيل الحادثة، أوضحت وزارة البيئة أنه على إثر تعرض سفينة الشحن التجارية XELO  الحاملة لراية غينيا الاستوائية والتي تحمل رقم IMO 7618272 والمحملة لحوالي 750 طن من مادة القازوال والقادمة من ميناء دمياط المصري والمتجهة إلى مالطا لصعوبات حالت دون مواصلة مسارها نظرا لسوء الأحوال الجوية وهيجان البحر، وطلبها من السلط التونسية تمكينها من الدخول للمياه الإقليمية واثر السماح لها بذلك لترسو على بعد حوالي 7 كلم من سواحل خليج قابس إلا أن مياه البحر تسربت إلى داخل غرفة المحركات لتغمرها في حدود ارتفاع 2 أمتار. وقد طلب طاقم السفينة المتكون من 7 أشخاص من السلط التونسية إجلاءه من على ظهر السفينة التي أصبحت مهددة بالغرق، وتم التدخل وإنقاذ كامل الطاقم.

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق