Mosaique FM

ناسا تختبر نظام إطلاق جديد إلى الفضاء دون صواريخ

ناسا تختبر نظام إطلاق جديد إلى الفضاء دون صواريخ

كشفت شركة الفضاء 'سبين لانش' عن شراكة جديدة مع وكالة الفضاء الأمريكية 'ناسا' لإرسال مركبات إلى مدار منخفض من الكرة الأرضية دون استخدام صواريخ.

وقد استحوذت هذه الشركة الناشئة على اهتمام واسع بعد اختبار ناجح لإرسال المركبات يعتمد على جهاز طرد مركزي، والذي يحتاج إلى طاقة أقل بكثير من الصاروخ التقليدي.

ويعمل نظام الإطلاق عن طريق وضع صاروخ على ذراع دوار عملاق، وهو ما يسمى جهاز طرد مركزي كهربائي. ويمكن لهذا أن يدور الأشياء بسرعة تزيد عن سرعة الصوت - تصل إلى 5000 ميل في الساعة.

ثم يُطلق الصاروخ إلى الفضاء حيث يمكنه إطلاق أجسام، مثل الأقمار الصناعية. ويمكن له بعد ذلك العودة إلى الأرض لإعادة استخدامه في عمليات الإطلاق المستقبلية.

وتقع آلة الإطلاق الرائعة هذه في نيو مكسيكو بالولايات المتحدة الأمريكية، ويبلغ ارتفاعها 50.4 مترًا.

وتسعى ناسا إلى اختبار قدرات هذا المشروع الجديد اعتبارًا من عام 2022، والذي يعتمد على إرسال الأقمار الصناعية والأجسام إلى مدار الأرض بفضل القوة الحركية التي يسببها جهاز طرد مركزي.
ويبلغ طول هذا الجهاز 50 مترا، وقطره 33 مترا، ويحتوي بداخله على ذراع كبير يتم ربط المقذوفة به.

وتكمن أبرز ميزات هذا الجهاز في جانبه البيئي، إذ تتطلب عمليات الإطلاق وقودًا أقل بنسبة 70% تقريبا من عملية إطلاق الصواريخ. كما أن إطلاق المركبات عبر هذا الجهاز ستكون أقل كلفة من الوسائل التقليدية.

 

*سبوتنيك

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق