Mosaique FM

شبهة جنائية في وفاة الأسطورة مارادونا

شبهة جنائية في وفاة الأسطورة مارادونا

أعلنت وسائل إعلام في الأرجنتين أنّ التحقيقات في وفاة أسطورة كرة القدم دييغو مارادونا كشفت مفاجأة جديدة ما يثير شبهة جنائية حول وفاته بعد الحديث عن احتمال وجود إهمال طبي.

وكان مارادونا قد توفّي يوم 25 نوفمبر عن سنّ تناهز 60 عاما، إثر إصابته بسكتة قلبية.

ونشرت العديد من وسائل الإعلام في الأرجنتين وثائق تحمل توقيعا مزوّرا للأسطورة الراحل عُثر عليها في منزل الطبيب "ليوبولدو لوكي" واتهمته بالقيام بذلك لإرسال نسخ طبية عن حالته الصحية إلى عيادته بطريقة غير قانونية.

وللإشارة فقد أثبت تشريح جثة مارادونا أنه كان يعاني من مشاكل في القلب والكبد والرئة، ولم يكشف عن تناوله الكحول أو أي مواد غير مشروعة.

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق