Mosaique FM

حقيقة الاعتداء على جلال بريك في باريس

حقيقة الاعتداء على جلال بريك في باريس

بعد رواج مقطع فيديو يُظهر تعرّض جلال بريك إلى إعتداء من طرف عدد من الأشخاص، تضاربت الأخبار حول ما إذا كان هذا الاعتداء قديما أو حديثا، خاصة أن جلال بريك كان قد تعرّض إلى إعتداء مماثل في 2012.

وقد علمت موزاييك من مصادر مقرّبة من جلال بريك، أنه تعرّض فعلا إلى إعتداء جديد أمس في العاصمة الفرنسية باريس، إثر خروجه من إجتماع سياسي شارك فيه عدد من التونسيين، وأكد بريك أن المعتدين كانوا شبانا مسلّحين بقضبان حديدية... وتأكدنا أن الحالة الصحية لجلال مستقرّة حاليا.

كما عبّر النائب عن التونسيين بالخارج في التيار الديمقراطي زياد الغناي، عن تضامنه مع جلال بريك ''بعد تعرّضه للضرب من أبناء بلده'' على حد تأكيده.

 

احترام خصوصيتك هو أولويتنا

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط والبيانات الأخرى لتوفير خدماتنا وإعلاناتنا وصيانتها وتحسينها. إذا وافقت ، فسنخصص المحتوى والإعلانات التي تراها. لدينا أيضًا شركاء يقيسون استخدام خدماتنا.

انا موافق