تطاوين: مشروع ضخم لإنتاج الكهرباء جاهز منذ سنة ونصف دون استغلاله

تطاوين: مشروع ضخم لإنتاج الكهرباء جاهز منذ سنة ونصف دون استغلاله

محطة القرضاب لإنتاج الكهرباء من الطاقة الشمسية بتطاوين جاهزة منذ اكثر من عام ونصف  وهي أكبر محطة طاقة شمسية في تونس و واحدة من أفضل المحطات في إفريقيا من حيث التكنولوجيا وأكثرها جودة.

إذ ان هذا المشروع يتميز باستخدامه تكنولوجيا متطورة وهي نظام les Traqueurs أي أن اللوحات الشمسية تتحرك حسب حركة الشمس ، وذلك لتوفير أكبر مردودية ممكنة علما وان المحطة بطاقة 10 ميغاواط وستوفر 4000 طن مكافئ نفط من الطاقة الأولية و  20 ٪ من الاستهلاك الجهوي من الكهرباء .

هذا المشروع انجز من طرف المؤسسة التونسية للأنشطة البترولية و شركة Eni الإيطالية بكلفة 30 مليون دينار و الى حد اليوم لم يستغل بالرغم من جاهزيته .

علما و ان وزير الطاقة السابق منجي مرزوق كان قد أشار في تدوينة نشرها على صفحته ، حين كان على رأس الوزارة، إلى أهمية المحطة و عبر عن استيائه لعدم استغلالها بالرغم من العجز الذي تعانيه البلاد.

هذا ويشار الى ان اطار في الشركة التونسية للكهرباء و الغاز قد لمح الى التوصل لاتفاق بين الشركة و الاتحاد العام التونسي للشغل لفض الاشكال الذي حال دون دخول المحطة حيز الاستغلال الا ان المكلف بالاعلام في اللتحاد غسان الكسيبي نفى ذلك في تدوينة نشرها على صفحته الرسمية مؤكدا ان موقف الاتحاد هو موقف الهيئة الادارية للجامعة العامة للكهرباء والغاز المجتمعة يوم 6مارس 2021 و  ضد بعض التشريعات الخاصة بالطاقة المتجددة خاصة الأمر 105  الذي يقصي الشركة التونسية للكهرباء والغاز من أنشطة أساسية المؤممة من 1962 .

كما  ان الاتحاد لا يعارض الاستثمار في الطاقات المتجددة شريطة الحفاظ على الحقوق القانونية للشركة بمعنى أنه لا يمكن للستاغ ان تدخل في الخسارة وتخرج من الربح  وفق ماجاء في التدوينة.