القائمة

المونديال: فرابار أوّل حكمة تقود مباراة للرجال

ستصبح الفرنسيّة ستيفاني فرابار أوّل حكمة تقود مباراة للرجال في نهائيات كأس العالم لكرة القدم، وذلك بعد تعيينها لمباراة ألمانيا وكوستاريكا المقرّرة يوم الخميس، ضمن منافسات الجولة الثالثة الاخيرة للمجموعة الخامسة في مونديال قطر، وفق ما أعلن الاتحاد الدولي (فيفا).

وأدرجت فرابار والرواندية سليمة موكانسانغا، واليابانية يوشيمي ياماشيتا ضمن قائمة 36 حكماً اختارهم فيفا لمونديال قطر، في حين تشارك ثلاث سيّدات أخريات كحكمات مساعدات.

واختيرت حكمات الساحة الثلاث بالإضافة إلى الحكمات المساعدات، وهن البرازيلية نويزا باك والمكسيكية كارين دياس ميدينا والأميركية كاثرين نيسبيت، بعد أن أثبتن أنفسهن في لعبة الرجال.

وبالنسبة إلى فرابار (38 عاماً) بدا اختيارها لكأس العالم بمثابة الخطوة المنطقية التالية، بعد الصعود السريع لها في مجال التحكيم على أعلى مستوى في أوروبا. فهي كانت أوّل امرأة تدير مباراة في دوري الدرجة الأولى الفرنسي عام 2019، وفي العام نفسه تولت ادارة نهائي كأس العالم للسيدات في بلدها الأم.

وأدارت فرابار أيضا نهائي الكأس السوبر الأوروبي 2019 بين ليفربول وتشيلسي الإنجليزيين، قبل أن تقود مباريات في دوري أبطال أوروبا عام 2020 ثم نهائي كأس فرنسا الموسم الماضي.

وعيّنت فرابار كحكم رابع خلال العرس الكروي في قطر في مباراتي المكسيك وبولندا، والبرتغال وغانا ضمن منافسات دور المجموعات.

وقالت موكانسانغا قبيل انطلاق مونديال قطر "إنّه لمن دواعي سروري وشرف حقيقي لنا نحن النساء أن نعمل مع الرجال من أجل نجاح المونديال".

من ناحيته، قال رئيس لجنة الحكام في فيفا الايطالي بيارلويجي كولينا "نؤكّد بوضوح أن الجودة هي التي تهمنا وليس الجنس".

وفي البطولات الكبرى، كانت الرائدة في مجال التحكيم الألمانية بيبيانا شتاينهاوس، أوّل حكمة في الدوري الألماني بين عامي 2017 و2021.

وفي سبتمبر 2017، ومع إطلاقها صافرة مباراة هرتا برلين وفيردر بريمن، باتت أول امرأة في تاريخ كرة القدم تتولى قيادة مباراة احترافية في الدرجة الأولى في القارة الأوروبية.

المصدر: أ.ف.ب