القائمة

مهرجان الحمامات يحتفل بعيد المرأة بعرض مسرحية ''ربع وقت''

كان لجمهور مهرجان الحمامات الدولي، أمس السبت 13 أوت 2022، موعدا مع مسرحية "ربع وقت" "club de chant"، وذلك احتفالا بالذكرى 66 للعيد الوطني للمرأة.

مسرحية "ربع وقت" هي من إخراج سيرين قنون ونصّ سيرين قنون وريم حداد، وتجسيد كلّ من شاكرة الرماح وسهير بن عمارة وريم الحمروني وأميمة محرزي وبسمة البعزاوي. 

اقتسم المسرح خمس نساء، ولكلّ واحدة منهن قصتها وتجربتها في الحياة، ليتقابلن في "نادي غناء" هربا من واقعهن وحياتهن اليومية. 

وتطرّقت المسرحية لمسائل اجتماعية، وبطريقة غير مباشرة إلى مواضيع سياسية، إضافة إلى مواضيع ذكورية ورجالية، تحديدا في سلطة الأب والعائلة والعلاقات الزوجية والحميمية في إطار كوميدي تراجيدي.

بتعبير جريء.. تبوح كلّ واحدة منهن بقلقها وانزعاجها وتناقضاتها التي تجوبها منذ سنوات بطريقة فنية معبّرة، جسدية كانت أو فكرية، لتلقى تفاعل كبير من الجمهور الذي بكى وضحك في آن واحد.

وفي تصريحها لموزاييك، قالت مخرجة العمل سيرين قنون: "شرف لنا أن نقدّم المسرحية بمهرجان الحمامات وخاصّة في عيد المرأة".

وأكّدت أنّ "تحضيرات المسرحية استغرقت مدّة ثلاثة سنوات".

وبخصوص هذه التجربة، قالت: "إنّها المرة الأولى التي أضيف فيها الكوميديا في أعمالي وهي تجربة مخيفة".

من جهتها، أكّدت شاكرة الرماح على أهمية التجانس والطاقة الإيجابية في المسرح الجماعي، لإيصال المشاعر للجمهور.

أما عن شخصية التي جسدتها السيدة "خنفير" فهي منقوصة من الحب، وفق تعبيرها. 

كما تحدّثت لموزاييك الممثلة أميمة محرزي، قائلة: "شخصية "بثينة" بعيدة كلّ البعد عني وهي تمثل فئة من الشباب التونسي". 

أما عن شخصية "جانا" التي جسدتها سهير بن عمارة، قالت: "هي شخصية تحمل مأساة في داخلها".

وبخصوص مستقبل "ربع وقت"، فهناك عروض في قادم الأيام في بيروت وفي فرنسا وإيطاليا وكندا.