القائمة

نحو تسوية الوضعية العقارية لضيعة جمنة

شكّلت مسألة البحث على تسوية الوضعية العقارية لـ "ضيعة جمنة"، محور جلسة عمل انعقدت اليوم الجمعة19نوفمبر2021  بين وزير أملاك الدولة والشؤون العقارية،محمد الرّقيق والطاهري الطاهري رئيس جمعية حماية واحات جمنة، بحضور رئيس الدّيوان،نبيل عبيدي وعدد من أعضاء الجمعية وإطارات الوزارة.


وأكد الوزير بالمناسبة حرص الوزارة على ضرورة ايجاد حلّ لتصرّف الجمعية في الضيعة وفقا لما تسمح به القوانين والتراتيب الجاري بها العمل وأهمها قانون الاقتصاد الاجتماعي والتضامني.


كما أذن الوزير بتكوين فريق عمل يضمّ ممثلين عن وزارات المالية والتكوين المهني والتشغيل والفلاحة والموارد المائية والصيد البحري إلى جانب وزارة أملاك الدّولة والشؤون العقارية يعنى بدراسة طلبات الجمعية واقتراح الحلول المناسبة في أقرب الآجال الممكنة.

من جهته، أبدى رئيس جمعية حماية واحات جمنة  تفاعلا ايجابيا مع مقترح الوزارة وعبّر عن استعداد الجمعية للمساهمة في تحقيقه.