القائمة

تراجع مساهمة المنشآت العمومية في الموارد الذاتية للدولة بـ 12%

أظهر تقرير لوزارة المالية تراجع مساهمة أغلب المؤسسات والمنشآت العمومية في الموارد الذاتية للدولة في سنة 2020 مقارنة بـ سنة 2019، بإستثناء ثلاث بنوك عمومية و 6 منشآت أخرى، في حين شهدت مساهمات عدد من الشركات  تراجعا كبيرا بلغ حوالي 50 بالمائة بالنسبة للشركة التونسية للأنشطة البترولية على سبيل المثال. 


وأظهر التقرير إرتفاع مساهمات كلّ من الوكالة الوطنية للتبغ والوقيد  والشركة التونسية للبنك وبنك الإسكان والبنك الوطني الفلاحي والصيدلية المركزية والديوان الوطني للتطهير والوكالة العقارية للسكنى وشركة اسمنت بنزرت والديوان الوطني للتطهير.


وتعدّ وكالة التبغ والوقيد أبرز مساهم في الموارد الذاتية للدولة لسنة 2020 بمبلغ يفوق 1000 مليون دينار أي بأكثر من 17 بالمائة من مجموع المساهمات. 

وبلغت مجموع  الدفوعات للمنشآت العمومية (50 منشأة) 5807.2 مليون دينار بتراجع قدره  783.1 مليون دينار أي بنسبة تقارب 12 بالمائة.

ولم يتضمّن التقرير معطيات شركة نقل تونس والشركة الجهوية للنقل ببنزرت والشركة الوطنية العقارية للبلاد التونسية. 

وفي 2019 استأثرت  6 منشآت عمومية بما يفوق الستين بالمائة من إجمالي الدفوعات وهي وكالة التبغ والوقيد والوقيد والشركة التونسية للكهرباء والغاز والمؤسسة التونسية للأنشطة البترولية والشركة الوطنية لتوزيع البترول وشركة اتصالات تونس ومصنع التبغ بالقيروان.
 

شكري اللّجمي